نبذة عن عشائر الفرحان من قبيلة المسعود في بلاد العراق ، بقلم الأستاذ عبد السلام المسعودي - هنا المساعيد

أحدث المشاركات

   هنا المساعيد

تهتم هذه المدونة وتعنى بأنساب وتاريخ وأعراف وتقاليد وأخبار وأعلام وشؤون قبائل المساعيد

الاثنين، مارس 31، 2014

نبذة عن عشائر الفرحان من قبيلة المسعود في بلاد العراق ، بقلم الأستاذ عبد السلام المسعودي

الأستاذ عبد السلام المسعودي
الأديب والمؤّلف المسعودي المعروف

تُعتبر عشائر الفرحان من أكبر وأجلّ فروع قبيلة المسعود في بلاد العراق ، برز منهم شيوخ أجلاّء ، ورجالات كرام ، وأعلامٌ بارزون ، وأدباء وكتّاب ، ولهم حضور كبير في بلاد العراق فهم من أهمّ بل وأبرز واجهات قبيلة المسعود وقادة سفينتها منذ عهد بعيدٍ جدّاً ، وقد وجدت أنّ افضل تعريف بهذه العشائر الكريمة هو ما كتبه الأستاذ عبد السلام ميزر بندر سعود آل هتيمي المسعودي في كتابه المؤثّل في الأنساب ، وهو من أوسع بل وأوثق الكتب التي ذكرت قبيلة المسعود ، ولا ريب عندي أن عشائر الفرحان تحتاج كلّ عشيرة إلى مبحثٍ خاصِّ بها ، وهو ما أتمنّى تحقيقه قريبا بعون الله تعالى ، ثمّ بتعاون الإخوة الكرام من أبناء هذه العشائر .
قال الأستاذ عبد السلام المسعودي : " نزوح الفرحان : حدثت خصومة بين الشيخ عبد الله الراشد مع أحد أبناء عمومته في جبل سلمى ، وكان الرجل من الخصم مما أدى بالشيخ عبد الله آن يقتله ، وقد أجلي عن العشيرة لأن قتله يعني إن العشيرة سوف تنقسم ، وبذلك صار الجلاء حلاً وسطاً ، وذهب إلى الشام إلى منطقة قبيلة السرحان ، وقد بنى علاقات جيدة وحميمة مع عشيرة السرحان ، وزوج ابنه حسين بفتاة من السرحان أعقبت له حمد وحمدة ، بعدها مات عبد الله وعاد ابنه حسين إلى عشيرته  في الجبل ، فقرأ في وجوه أبناء عمومته الحقد والضغينة ، فعاد إلى الشام ، وبعدها مات هناك في الشام " .
وقال : " أما حمد فقد استقر ووالده في الشام عند  أخواله السرحان ، وكبر وترعرع حمد وأخته ، وبعد ذلك توفى والده حسين ووالدته السرحانية ، وبعد حين طلب أخواله السرحان أخته حمده للزواج بأحد أبنائهم فرفضت وقالت له ( عمامك ) أي نسافر إلى عمامك ، وتقصد المسعود ، وفي ذات ليلة  سافرا إلى العراق مع نهر الفرات ، فلحق بهم أخوالهم من السرحان فلم يعد ، وأخذ يبارزهم من الصباح حتى المغرب ، وهو يعضّ على شفتيه وأخذ الدم ينزف لذلك سمي حمد ( العضّاض )  فلم يتمكنوا منه ، وفي أثناء ذلك كانت لفرسه مهرة صغيرة تحوم حول أمها فكانت  تعيق حمد عن القتال ، فضربها وقتلها ، فأدركوا أنهم لا قدرة  لهم على إعادته ، فعادوا إلى ديارهم ، وقد أدرك حمد وأخته بيتاً قريباُ وارتاح حتى الصباح .
وواصل المسير في اليوم التالي  حتى وصل إلى الشيخ شبيب أمير قشعم التي تضم ( الجشعم والأسلم من شمر عبدة وغزية المؤلفة من الأجود والحميد والرفيع وساعدة والبطنين ) ، فعرفه الشيخ شبيب ورحب به وأعطاه الأرض الواقعة بين أم العروك وأبو صمانة ( وهي أراضي لا تزال موجودة وبنفس الأسماء في الحسينية ) فجمع المسعود فيها والتفوا حوله ، وبعد هجوم حسن باشا على قبيلة زبيد في عام 1119 هـ 1707 م أعطى المسعود أرضاً أوسع وأعاد إليهم السكينة والطمأنينة .
وبعد ذلك هجمت قبيلة عبدة ( الزكاريط ) وأخذت الحسينية من الجشعم فهربوا إلى الجنوب ، وتفرقت في بابل والناصرية والزبير في البصرة ، وهرب المسعود إلى غماس ، ومن ثم استقرّوا في الحمزة .
وحدثت لهم معركة في الحمزة مع المعامرة حيث استقرّ المسعود في الحمزة  ، وكان يأتي المعامرة كل يوم أو يومين رحله يصلون إلى الحمزة ، وقد عقد المسعود وليمة على شرف المعامرة الذين نزلوا عليهم ، وصاروا أصدقاء ، وبعد ذلك تخالف المسعود مع المعامرة وحدثت معركة بين الطرفين فأزاحوا المسعود ، فانسحب المسعود إلى غماس ، وبعدها هجم زبيد على المعامرة فأخذوا منطقة الحمزة من المعامرة ، وبعد استقرار المسعود في غماس حدثت لهم معركة مع الخزاعل فقتلوا رجلا من الخزاعل ، وانسحبوا على إثر ذلك ، وعادوا إلى قناة الحسينية وقالوا ( الما شرب مي غماس مو مسعود ) ، فلاقتهم في الحسينية مشاكل شتى مع الزكاريط حيث كانت  الزكاريط تتعرض لهم في كل مرة ، ومنها ذات يوم أسروا رجلا من المسعود اسمه ( ياروب ) وقد كبلوه ووضعوه  بين أشجار الطرفاء في الطريق بين كربلاء وديار المسعود ، فرأت هذا المشهد امرأة مسعودية كانت في الطريق ، فجاءت وأخبرت المسعود ، وكان صلبي شاباً صغيراً يتراوح عمره ثلاثة عشر سنة تقريباً ممتداً في حضن أمه ( كانت أمه تضفر له ضفيرته ) ، فسمع الخبر أثناء ذلك ، فوثب من بين يدي أمه على جواده ، وتبعه فرسان المسعود فوصلوا إلى ياروب ، وأنقذوه بعد معركة وطعان جرح فيها وقتل من الزكاريط ومن  المسعود ، وهكذا استمرت الزكاريط بتوالي الغارات على المسعود ، وكذلك فعل المسعود ذات الشيء  لسنين طوال حتى أدت إلى ذهاب الشيخ فرحان للاستنجاد بقبيلة السرحان في الشام  .
( المؤثل في الأنساب ، ص 337 ــ 339 )

قلت : حمد العضّاض بن حسين بن عبد الله الراشد المسعودي ، وهو ابن أخت السرحان ، غادر بلاد أخواله السرحان ، وسار إلى بلاد العراق ونزل على الشيخ شبيب أمير القشعم .
قلت : نصّب الوزير علي باشا والي بغداد الشيخ شبيب بن حبيب آل قشعم شيخاً على آل قشعم عام 1118 هــ ( القشعم ، ص 161 ، حديقة الزوراء ، ص )
وعام 1118 هــ يوافق عام 1706 م .
وقال الأستاذ عبد السلام المسعودي : " عشيرة  الفرحان : وفيهم الرئاسة والمشيخة ، والفرحان تضم ما يقارب 1000 رجل ، ومن البيوت ما يقارب 500 بيت متوزعين على سبعة قرى وهي :
 قرية الهتيمية وتسمى أيضاً حصوة السعود .
وقرية البكيرة .
وقرية اليشان .
وقرية العزيز .
وقرية  مصطفى  خان .
والعطيشي  التي  هي  مركز  الناحية .
و منهم :     
1ــ آل مسرهد في السدّة .
2ــ والشاهر في البكيرة .
3ــ والعجيل في مصطفى خان .
4ــ والسعود في قرية الهتيمية أو حصوة السعود .
5ــ والعبد عون .
و السمرمد .
والحمزة في العطيشي وجوارها في مركز ناحية الحسينية .
ومنهم بيوت متوزعة في كربلاء وبغداد تبعاً لإعمالهم في الوظائف أو  التجارة .
فأول ما انفصل المسعود عن قبيلة الأسلم في عام ( 1119هــ 1707 م ) بعد معركة مشيهد كان شيخ عشيرة المسعود هو الشيخ حمد بن حسين بن عبد الله بن راشد بن فرير بن مرموص بن مسعود .
وبعد وفاة المرحوم حمد استلم من بعده ابنه الشيخ فرحان ، ومن ثم الشيخ مصارع الفرحان ، وبعد وفاته استلمها طلال بن مصارع  بن فرحان ، وبعده استلم المشيخة الحاج هتيمي بن فرحان حيث كان الشيخ طلال بن مصارع أكبر منه سناً ، وحسب مبدأ الاحترام عند المسعود الكبير يستلم المشيخة على شرط أن يكون من العائلة وحتى كبر الشيخ هتيمي الذي عاش يتيماً بعد موت أبيه ، ولما كبر أستلم المشيخة بعد موت طلال .
والشيخ هتيمي بن فرحان استلم المشيخة لمدة طويلة حيث انه خاض المعارك الكثيرة التي كان يقودها هو وأبنائه سعود وفوّاز وإبراهيم وابن أخيه الفارس مسرهد صلبي الفرحان الفارس الشديد البأس وكثير الغارات والغزوات وفرسان المسعود الشجعان الآخرين الذين لهم الفضل في انتصارات المسعود ، وهم اللذين ثبتوا  الأرض للمسعود ، بعد الشيخ الحاج هتيمي استلم مشيخة المسعود ابنه سعود  آل هتيمي .
وقد قتل إبراهيم آل هتيمي في زمن مشيخة أخيه سعود آل هتيمي ، وهي المشكلة التي ضاق بها ذرعاً من الأسى والألم وبعدها  شارك في تجمع العشائر في الشعيبة عام 1914 وتوفي عام 1915 ، واستلم المشيخة من بعده ابنه الشيخ عبد المحسن الحاج سعود آل هتيمي شيخاً لعموم المسعود والشيخ نعمة الفواز شيخاً للفرير من المسعود كما ورد في كتاب عشائر العراق ، وبعد وفاة الحاج عبد المحسن الحاج سعود آل هتيمي عام 1939 م  استلم المشيخة الشيخ متعب سعود آل هتيمي ، وتوفي عام 1952 م ، وبعد وفاته استلم مشيخة المسعود الشيخ سليمان متعب آل هتيمي الذي وافاه الأجل عام 1972 ، وقد توفي الشيخ نعمة الفوّاز عام 1962 م وحلّ محله الشيخ عبد الواحد سمرمد آل هتيمي .

وعشيرة الفرحان هي من قبيلة  المسعود وتنحصر مشيخة المسعود في الفرحان كما ورد في المصادر التي ذكرناها سابقاً ، وكما هو موروث عند أبناء القبيلة .
ولعشيرة الفرحان هيبة ومكانة كبيرة بين عشائر قبيلة المسعود ، ويعود ذلك لكون الفرحان لهم الرئاسة ، ولهم العلاقات الواسعة والحضور الدائم بين قبائل  العراق ، كما وأنهم عناصر قيادية ولا يمكنهم الخضوع والتبعية لأحد بل إنهم قادة وفرسان .
وأفخاذ عشيرة الفرحان :
1ــ فخذ الفواز .
ويرأسهم طالب عبد المنعم فواز ، ويتألف الفوّاز من حمولتي :
1ــ آل نعمة .
2ــ وال عزيز .

2ــ فخذ السعود .
ويرأسهم نعمان ناهي طلال ، ويتألف البو سعود من الحمائل التالية :
1ــ آل عبد المحسن .
2ــ وآل صفوك .
3ــ وآل متعب .
4ــ وآل فهد .
5ــ وآل بندر .
6ــ وآل عبد الحسين .
7ــ وآل طلال .
8ــ وآل نوري .
3ــ فخذ العجيل .
ويرأسهم فضل رشيد ، ويتألف العجيل من الحمائل التالية :
1ــ آل رشيد .
2ــ وآل حسين .
3ــ وآل عباس .
4ــ وال حليس .
4ــ فخذ الشاهر .
ويرأسهم حاتم محمد نايف ، ويتألف فخذ الشاهر من الحمائل التالية :
1ــ النايف .
2ــ والعجيل .
3ــ والدهام
ويتبعهم :
1ــ الصروان .
 ويرأسهم حسين ورور فرحان ويتألفون من حمائل :
1ــ الفيحان .
2ــ والفرحان .
ويتبعهم أيضاً :
2ــ الرومي .
الذين يرأسهم فاضل عيسى ضيغم الصحن .

5ــ فخذ السمرمد .
ويرأسهم رشيد ساجت سمرمد ، ويتالف من الحمائل التالية :
1ــ آل عجيل .
2ــ وآل ساجت .
3ــ وآل عبد الواحد .
4ــ وال نوري .

6ــ  فخذ الحمزة .
ويرأسهم صالح مهدي مخيف ، ويتألف الحمزة من الحمائل التالية :
1ــ آل نايف .
2ــ وآل عبد الكاظم .
3ــ وآل متعب .
4ــ وآل مخيف .

7ــ فخذ المصيخ .
ويرأسهم عبد الحسين محمد مصيخ ، ويتألف  المصيخ من الحمائل التالية :
1ــ المصيخ .
2ــ والصايخ .

8ــ فخذ آل مسرهد .
ويرأسهم عدنان حميد رشيد ، ويتألف المسرهد من الحمائل التالية :
1ــ آل رشيد .
2ــ وال عنون .

9ــ فخذ العبد عون .
ويرأسهم موسى النايف ، ويتألف العبد عون من الحمائل التالية :
1ــ آل رشيد .
2ــ والنايف .
3ــ والهتيمي .
4ــ والعباس .
5ــ والحميدي  .

10ــ فخذ السليمان .
ويرأسهم تركي سليمان عليوي ، ويتألفون من الحمائل التالية :
1ــ الفهد .
2ــ والتركي .
3ــ والرحيل .
4ــ والزبن .
قلت : وذكر الأستاذ عبد السلام من فروع الفرحان والمتصلين بهم نسباً في جدّهم حمد :
1ــ فخذ الطحيم .
 في كربلاء الحسينية ، ورئيسهم كريم عبد الرضا صدام ، ويتوزعون في الحسينية مع الفرحان وهم من عشيرة الفرحان .
2ــ فخذ آل سعودي .
ويسكنون في الناصرية ناحية البطحاء مع قبيلة آل غزّي ، وعمود نسبهم اعتباراً من رئيسهم بستان دخان دخيل بن سعودي بن معله بن حمد ، ويلتقون مع الفرحان في جدهم حمد المسعودي .
 
الشيخ سعد صفوك آل هتيمي المسعودي
 
الشيخ سعد صفوك آل هتيمي رئيس قبيلة المسعود ، وقد جاء تسلسل المشيخة من جده هتيمي وانتقلت إلى ابنه الكبير سعود ثم انتقلت إلى ابنه الكبير عبد المحسن ومن ثم انتقلت إلى أخيه الكبير متعب السعود ومن ثم انتقلت إلى ابنه الكبير سليمان آل متعب ومن ثم انتقلت إلى أكبر رجل من آل متعب وهو الشيخ فائق الذي تنازل إلى الشيخ سعد صفوك عن المشيخة .
تحصيله الدراسي : بكالوريوس قانون من جامعة بيروت وقد عمل كمحامي وصار عضوا في مجلس محافظة كربلاء وقد استلم منصب محافظ كربلاء عام 2004 في عهد رئيس الجمهورية الشيخ غازي عجيل الياور وبعد انتخابات عام 2005 فاز كعضو في الجمعية الوطنية على القائمة العراقية وله علاقات واسعة في السلكين الدبلوماسي والاجتماعي .
 
الشيخ الجليل صبّاح نوري السمرمد المسعودي
 

الشيخ صباح نوري سمرمد آل هتيمي شيخ المسعود الفرير وقد جاءته حسب تسلسل مشيخة الفرير حيث كان شيخ المسعود الفرير المرحوم الشيخ عبد المنعم الفواز وبعد وفاته رحمه الله عام 1962 استلم المشيخة الشيخ عبد الواحد السمرمد وبعد وفاته عام 1999م استلم الشيخ صباح نوري السمرمد المشيخة .
تحصيله الدراسي : حاصل على شهادة البكالوريوس لغة عربية ، وقد عمل مدير إعدادية زراعة كربلاء في مركز ناحية الحسينية وله علاقات اجتماعية واسعة .
هذا وان المسعود الفرير التي يترأسها هي الأفخاذ الرئيسية في هذه القبيلة كما ورد في كتاب عشائر العراق لعباس العزاوي ، وان الأفخاذ هي : الفرير ويتبع للفرير الفرحان والغيلان والطحيم والسعودي والإمارة كما ورد في عشائر العراق .

وهما أبناء عمومه يتبادلان الرأي المشورة في شؤون العشيرة وحل نزاعاتها .
 

هناك 17 تعليقًا:

  1. تحية حب واعتزاز للكاتب والباحث الاستاذ راشد بن حمدان الاحيوي المسعودي

    ردحذف
  2. الأخ العزيز أبو الحسن المسعودي
    جزاك الله خيرا على حسن تفاعلك الطيب ، ولا ريب أن عشائر الفرحان من قبيلة المسعود يستحقون الكثير من التوثيق

    ردحذف
  3. الأخ الفاضل
    جزاك الله خيرا على حسن تفاعلك وجميل عبارتك الطيبة

    ردحذف
  4. تسلم اخي العزيز الاستاذ الباحث الاحيوي نعم اني ابوحسن المسعودي من العشيرة العريقه من بيت ال عزام

    ردحذف
    الردود
    1. السلام عليكم الحقيقة المقال رائع

      حذف
    2. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      شكرا جزيلا على تفاعلكم الطيب

      حذف
  5. بارك الله فيك أخي الفاضل أبو الحسن المسعودي ، وشكرا جزيلا على تفاعلك العطر

    ردحذف
  6. الاخ الفاضل راشد بن حمدان المسعودي تحيه طيبه وبعد/
    ==============================
    هل بامكانك تزويدي بأاحفاد الشيخ طحيم حمد حسين العضاض نزولا وكم من عدد اولاده واسمائهم كذالك اخيه معلا حمد حسين العضاض ايظا نزولا
    وبالاحرى اسماء اولادهم وكنيتهم ان امكن واكون شاكرا لكم.

    ردحذف
  7. الأخ الكريم
    أنعم وأكرم بأحفاد الشيخ طحيم ، وعند توفّر مشجّرتهم سأنشر ما يتعلّق بالشيخ طحيم وذريته والله الموفّق

    ردحذف
  8. شكرا جزيلا وبارككم الله في هذا المسعى الطيب

    ردحذف
  9. بارك الله بجهودكم المبذولة في توثيق تأريخ ومأثر قبيلة المسعودي ... لكن وكما ذكر في كتاب البدو للمؤلف الالماني ماكس فرايهير بأن الشيخ عبد المحسن ومن بعده ابنه الشيخ عبد الواحد هم شيوخ المسعود ومن المفروض بأن تنتقل المشيخة الى أبنه الشيخ أحسان عبد الواحد عبد المحسن ...لأنه الاجدر بالمشيخة ...شكرا جزيلا لمسعاكم ولجهدكم المبذول بارك الله بكم

    ردحذف
  10. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته -اخي الكريم الباحث راشد بن حمدان المسعودي توجد مغالطه في بعض ماورد في المقدمه لعبد السلام ميزر مقصودا كان اوغير مقصود وهو انه لم يذكر الشيخ طحيم شقيق الشيخ فرحان بن حمد علما انه الأخ الأكبر للشيخ حمد حسين لم يذكره بشي اليس من الاصح ان يكون الشيخ كما ورد في مدونته ان المشيخه عن المسعود تبدأ من الأكبر الى الأصغر اذن اين مشيخة طحيم الابن الأكبر للشيخ حمد حسين العظاض اليس من الاحرى معرفة هذا الرجل بشكل اكثر وضوحأ وإعطاء حقه الكامل في المدونه -كيف تم قتله ومن قتله لما لم يذكر هذا النص بحق الشيخ الابن الأكبر للشيخ حمد حسين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ اخوكم أبو حسن المسعودي

    ردحذف
  11. الأخ الفاضل أبو جسن المسعودي ، وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ، جزاكم الله خيرا على حسن تفاعلكم ، وأرحّب بأية معلومات عن الشيخ طحيم خاصة وأية معلومات أخرى عن الفرحان وسأقوم بنشرها في موضوع مستقلّ ، شاكرا ومقدّراً تعاونكم بهذا الخصوص ويمكنكم التواصل معي على العنوان التالي :
    alahaywiy@yahoo.com
    أو على صفحتي على قيس بوك :
    https://www.facebook.com/alahaywiy

    ردحذف
  12. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اما بعد:
    -ان شاءالله ذالك سيتم التواصل عبر الايميل ان جدت أي معلومات من الطرفين شكرا لردكم الكريم وتحياتي الخالصه لابن العم الأخ راشد الاحيوي المسعودي

    ردحذف
  13. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ، حياكم الله أخي الكريم مرحّباً بما لديكم والله الموفّق لما فيه الخير

    ردحذف
  14. السلام عليكم اخي الكريم أرسلت اليك على ايملك الخاص وثيقه وصلت ام لا الرجاء اعلامي بذالك واكون شاكرا لكم------أبو حسن المسعودي

    ردحذف
  15. أخي الفاضل أبو حسن المسعودي
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    للأسف لم يصلني شيء بانتظار ما لديكم

    ردحذف

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *